حكم الكذب لاخفاء العمل الصالح.

السؤال: 
هل يجوز الكذب لإخفاء العمل الصالح، مثلًا أكون صائم في هذا اليوم، والأهل يقولون تغدى معنا أو ما شابه ذلك، فأقول مثلًا أني أنا شبعان، أو كذا، وأنا في الأساس صائم؟
الإجابة: 
ما فيه شيء؛ في حديث ما يدل على جواز ذلك: بُريد بن حصين قال: « كُنْتُ عِنْدَ ; سَعِيدِ بْنِ جُبَيرٍ، فَقَالَ: أَيُّكُمْ رَأَى الْكَوْكَبَ الَّذِي انْقَضَّ الْبَارِحَةَ؟ قُلْتُ: أَنَا، ثُمَّ قُلْتُ: أَمَا إِنِّي لَمْ أَكُنْ فِي صَلاةٍ، وَلَكِنِّي لُدِغْتُ»، قال العلماء هذا من خوف السلف: خاف أن يقول إني رأيت الكوكب وأنا قائم أصلي ولكن قال: « أَمَا إِنِّي لَمْ أَكُنْ فِي صَلاةٍ، وَلَكِنِّي لُدِغْتُ»، فعلَّل باللَّدغ حتى لا يُفهم منه أنه تظاهر بالصيام النافلة؛ لأجل أن يسلم من الرياء .