زكاة المال المقترض.

السؤال: 
إذا قمتُ بتسليف شخص ما مبلغ من المال، وحال عليه الحول فهل عليه زكاة، وعلى من تكون، هل هي علي أم على المُقرَض؟
الإجابة: 
إذا كان هذا الذي أقرضته غنيًّا، يقدر أن يسلم لك متى ما طلبت، فأنت زكيه؛ لأنه مالك مرَّ عليه سنة، وهو يزكي لأنه في حكم ماله، أنت زكيه ; بكونك مالكًا له، وهو يزكيه بأنه أيضًا ملكه منك، ويتصرف فيه، فزكاة عليك خاصة، وزكاة عليه خاصة.