سماحة المفتي: الحساب سيكون منبرًا للخير وداعيًا للوسطية

دشنت هيئة كبار العلماء حسابها رسميًّا على منصة التواصل الاجتماعي (تويتر) تحت المعرف ssa_at@ الذي تشرف عليه الأمانة العامة للهيئة، والذي تم توثيقه رسميًّا. وأكد سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ المفتي العام للمملكة رئيس هيئة كبار العلماء أن هذه الصفحة ستكون منبرًا للوسطية والاعتدال، والدلالة على الخير، والإرشاد إلى الدين القويم. من جهته، أشار الأمين العام لهيئة كبار العلماء معالي الشيخ الدكتور فهد بن سعد الماجد إلى أن حساب هيئة كبار العلماء على منصة (تويتر) يهدف إلى تعزيز صورة الإسلام الحنيفية السمحة، إلى جانب تعزيز اللحمة الوطنية الوثيقة الصلبة، كذلك التعريف بجهود هيئة كبار العلماء، ومتابعة نشاطات أعضائها، إضافة إلى المساهمة إيجابيًّا في ضخ محتوى شرعي بأصالته ورقيه وسعة أفقه في الفضاء الإلكتروني الذي هو الوسيلة الفاعلة في عالم اليوم، كما أنه ما زال بحاجة ماسة إلى المشاركة الإيجابية التي تغلب جانب الأفكار على الأشخاص، وجانب التفاعل على الانكفاء. وبيّن معاليه أن الآلية التشغيلية للحساب تعمل على إيصال رسائله بلغة واضحة وسهلة لجميع المتابعين بفئاتهم المختلفة، مبينًا أن الأمانة العامة للهيئة (الجهة المشرفة على الحساب) عملت على بناء استراتيجية تواصلية مرنة، تناقش العديد من القضايا الدينية والوطنية، وتتناسب مع كل قضايا المجتمع. موضحًا أن اختيار الموضوعات والوسوم التي يناقشها الحساب يتم اختيارها بعناية ودقة، وذلك بعد القيام بعدد من الدراسات وحلقات العمل التي تقوم على رصد ومتابعة جميع ما يطرح، ومن ثم البدء في تحديد الاحتياجات القادمة في طرح الوسوم ومناقشتها، وهذا ما يضمن التنوع في الطرح والإيجاز في الوقت.

صورة الخبر: