فضل صلاة الضحى.

السؤال: 
صلاة الضحى كنتُ من المحافظين عليها، ولكن بعد مُدة طويلة تركت صلاة الضحى هل عليَّ شيء في ذلك؟ وما هي الطريقة المُثلى للعودة للمحافظة عليها؟
الإجابة: 
سُنة الضحى سُنةٌ حثَّ النَّبِيِّ عليها وأوصى بها أبو هُريرة فقال: « أَوْصَانِي خَلِيلِي بِثَلَاثٍ: أَنْ أُوْتِرَ قَبْلَ أَنْ أَنَام، وَأَنْ أُصَلِي رَكْعَتَيْ الضُّحَى وَأَنْ أَصُوم مِنْ كُلِّ شَهْر ثَلَاثَةِ أَيَّام»، هذه وصية أبي هُريرة وقال -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- : « يُصْبِحُ عَلَى كُلُّ سُلَامَى مِنْ النَّاس صَدَقَة، كُلَّ يَوْم تَطْلُعْ الَّشَمْسُ فِيهِ، تَعْدُل بَيْنَ اِثْنَينْ صَدَقَة، وَتُعِين الرَّجُل فِي دَابَتِهِ فَتَحْمِلُهُ عَلِيْهَا، أَوْ تَرْفَع لَهُ عَلَيْهَا مَتَاعَهُ صَدَقَة، وَأَمْرٍ بِالمَعْرُوف صَدَقَة، وَنَهْيٍ عَنْ مُنْكَرٍ صَدَقَة، وَيُجْزِّئ مِنْ ذَلِكَ رَكْعَتَانِ تَرْكَعْهُمَا مِنْ الضُّحَى» فالمطلوب من المسلم أن يحافظ على صلاة الضحى، يُصليها في بيته قبل أن يخرج إلى عملهِ وسوقهِ يُصليها نورٌ للبيت، وقدوة يقتدي بها أولادك وعملٌ صالح نسأل الله أن لا يحرمنا من فضله .