لو رأيت شخصاً يرتكب معصيةً ولم أنصح بحجة أنه يعلم الحكم؟

السؤال: 
ما الحكم لو رأيت شخصاً يرتكب معصيةً ولم أنصح بحجة أنه يعلم الحكم؟
الإجابة: 
يرتكب الإنسان معصية وهو يعلم لكن هذا من جهل الإنسان، فإن الجهل الذي يسيطر على قلبه وقت ممارسة المعصية فينسيه عقاب الله وينسيه وعيد الله قال الله تعالى:(إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ) فوصفهم بالجهالة وإن كانوا عالمين بها، لكن وقت ممارسة المعصية والوقوع فيها يطغوا على قلبه جهل ينسيه عظمة الله وكمال علم الله واطلاعه الله عليه وأن الله يراه ويعلم سره وعلانيته فتغاب عنه الأحوال، فلابد من نصيحته وتحذيره من غضب الله لتؤدي الواجب الذي عليك بدعوته إلى الله، ومن رأى منكم منكر فليغيره بيده فإن لم يستطع فبلسانه فإن لم يستطع فقلبه وذلك أضعف الإيمان.