حكم ترك الصلاة

السؤال: 
أنا شاب أبلغ من العمر 19 سنة أذكر أنني لم أصل العشاء، فماذا علي مع العلم أني لا أصلي الفجر أبدا قبل رمضان بحجة أنني نائم، وأما في رمضان وبعد رمضان فإنني أصليها في المسجد مع الجماعة، فماذا علي؟ وماذا أفعل جزاك الله كل الخير؟
الإجابة: 
إن كانت هذه العشاء المتروكة فرضا أو فرضين أو نحو ذلك فأعدها، أي تقضيها، وإن كانت فروضا كثيرة، وشهورا عديدة فعليك أن تستقبل بقية عمرك بتوبة نصوح وتجدد إسلامك، إن تعمد ترك الصلاة كفر، فالواجب عليك تقوى الله، وأن تستدرك ما فاتك بتوبة نصوح، وأن تحافظ على الصلوات جماعة في المساجد، وأن تؤديها في وقتها، وأن تحذر من الكسل، وتتخذ من الوسائل التي تعينك على أدائها مع الجماعة، وأن تهتم بهذا وتعتني به. أسأل الله للجميع التوفيق .