ما السفر المبيح للفطر

السؤال: 
إذا سافر الإنسان للنزهة أو غيرها هل يحق له الفطر؟ وما هي شروط السفر المبيح للفطر؟ جزاكم الله خيرا.
الإجابة: 
الله جل وعلا يقول: (وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ) [سورة البقرة:185]، فالمسافر مسافة تقصر في مثلها الصلاة يباح له الفطر في رمضان، إذا كان هذا السفر سفرا مباحا، ليس سفر معصية، فإنه يباح الفطر في رمضان، فإن الله يقول: (فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ) [سورة البقرة:185] .