حكم الاغتسال من دواء ليس له لون ولا رائحة

السؤال: 
سائلة من البحرين تقول بأنني أستعمل الدواء الموضعي في أجزاء متفرقة من جسمي حيث إن هذا الدواء ليس له لون ولا رائحة وأستيقظ من النوم وأصلي صلاة الصبح، حيث لا أغسل مكان الدواء؛ فهل في هذا حرج أو أنه يبطل الوضوء أرجو من فضيلة الشيخ الإجابة؟
الإجابة: 
إن كان هذا الدواء ليس له جرم يمنع وصول الماء إلى العضو فإنه يكفيك أن تغسلي الأعضاء ولا يلزمك غير ذلك أما إن كان هذا الدواء يمنع وصول الماء إليه فأزيليه لكي يصل الماء إلى العضو، إلا إن كان في إزالته أو الوضوء عليه ضرر عليك، فعندئذ تتوضئين وضوء الصلاة وتتركين ذلك الموضع وبعد الانتهاء تتيممين عنه.