خالفوا المجوس قصوا الشوارب

السؤال: 
يسأل فضيلتكم عن حلق اللحية، هل يأثم من حلق لحيته؛ لأنني سمعت من يقول: إن السنة يثاب فاعلها ولا يعاقب تاركها ؟
الإجابة: 
حلق اللحية حرام وتوفير اللحية واجب، والنبي -صلى الله عليه وسلم- يقول: "خالفوا المجوس؛ قصوا الشوارب" [مسلم الطهارة (259). خالفوا المشركين؛ قصوا الشوارب، وأعفوا اللحى، مسلم الطهارة (260)، أحمد (2/366)]. "خالفوا المشركين" وفي رواية [مسلم الطهارة (259)]. فالسنة إبقاء اللحية وعدم التعرض لها، وإذا عبر عن الواجب بالسنة فليس معناه أن الفعل والترك مستويان، لا بل حلقها موجب للإثم؛ لأنه مخالف لسنة محمد -صلى الله عليه وسلم-، بمعنى أنه مخالف لهديه وطريقه؛ لا أن المراد بالسنة هنا ما اصطلح عليه عند المتأخرين بأنه يثاب فاعله ولا يعاقب تاركه.